يا رب
يا رب كلمة عبرت عن حب عميق وهتاف علا وسما فوق الآفاق ونداء الفطرة من الأعماق. كم أحسستها واقعاً عملياً وتجسدت أمامي صوراً ... رأيتها في صفاء السماء ولمعان نجومها ... رأيتها في زرقة البحر وعلو موجه ... سمعتها في خرير الجدول الصافي وفي تسبيحة الليل الهادي أحسستها في رقة قلب العابد الذاكر وفي نبض قلب التائب لمستها في نسمة الهواء العليل وفي قطرات الندى في الصباح الباكر. فتجسدت كل تلك المشاهد والمشاعر وصيغت في موضوعات عن مكنون قلب لعلها تصل إلى القلوب.